«القومي للطفولة والأمومة» يعد سفراء له من أطفال المنيا

الأربعاء , 16 مارس 2016 , 01:32 م المجتمع المدني


دكتورة هالة أبو علي مع أطفال محافظة المنيا



قالت الأمين العام للـمجلس القومي للطفولة والأمومة دكتورة هالة أبو علي، في حوار لها مع أطفال مدرسة بنى محمد سلطان للتعليم الأساسي، بمحافظة المنيا، خلال زيارتها للمحافظة، أن المجلس يسعى إلى تدريب الأطفال ليكونوا سفراء للمجلس لتوعية أقرانهم في المنزل والمدرسة بحقوقهم، ويصبحوا على وعي لمواجهة المخاطر التي قد يتعرضون لها.

وأعرب الأطفال عن سعادتهم للمشاركة في الأنشطة المجتمعية التى ينفذها المجلس داخل المدرسة؛ بهدف تعريف الأطفال بحقوقهم في الصحة والتعليم والمشاركة والحماية، وتحدثوا عن الأنشطة التي ركزت على مبدأ حقوق وواجبات الأطفال تجاه المجتمع والمدرسة والأسرة، وتغيير نظرة الأطفال تجاه الإعاقة والتوعية بحقوق الأطفال ذوى الإعاقة والعمل على دمجهم داخل المجتمع.

كما دار النقاش مع الأطفال حول رؤيتهم للانتهاكات والقضايا المرتبطة بها مثل الزواج المبكر وختان الإناث والتمييز على أساس النوع أو العرق أو الدين، والتوعية بخط نجدة الطفل 16000، ودور لجان حماية الطفولة التي نص عليها قانون الطفل المعدل برقم 126 لسنة 2008، بالإضافة إلى تنفيذ الأطفال لعدد من الأنشطة لبناء بيئة نظيفة داخل المدرسة.

وصرحت الأمين العام للمجلس أن هذه المبادرات تأتي في إطار تنفيذ سياسات حماية الأطفال، من خلال المعسكر الذي ينفذه المجلس في إطار برنامج حقوق الأسرة والطفل، بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، وأن النشاط يندرج ضمن أنشطة فريق "الدعوة والتأييد" الذي شكله البرنامج، ويشمل 10 أطفال من الفريق و40 طفلا من مدرسة بنى محمد سلطان، حيث قام الأطفال ممثلي فريق الدعوة بنقل رسائل حقوق الطفل إلى أقرانهم بالقرية، وفق منهجية تثقيف الأقران التى تم تدريبهم عليها.




مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*



الاكثر مشاهدة لهذا القسم