حوار| علاء عبدالعال: الداخلية قادم بقوة.. وعبدالمنصف وشركاؤه سبب رحيلي عن إنبي

الإثنين , 09 أكتوبر 2017 , 01:22 م رياضة


علاء عبدالعال - تصوير: عمار علاء


لو أن مجال التدريب بالرتب والنياشين؛ لصار الآن لواءً، جاء بنادي الداخلية من الممتاز "ب" إلى دوري الأضواء والشهرة، توالت عليه العروض بعد النجاح الكبير مع الفريق موسم 2015 - 2016، رفض تدريب ظفار العماني؛ ليخوض تجربة قصيرة مع إنبي والشرقية، لكن الحنين لبيته القديم قاده للعودة مرة آخرى لينقذ الفريق الشرطي من الهبوط ويبقى بين الكبار، إنه المدير الفني، علاء عبدالعال، حاوره "الطريق"؛ للتعرف عليه أكثر عن قُرب.

ما هي الصعوبات التي واجهها الفريق في آخر مباراة أمام المقاصة؟

المباراة كانت صعبة قبل أن نلعبها بسبب التعادل مع بتروجيت في انطلاقة الدوري والسقوط أمام الزمالك وطلائع الجيش، وكنا نمتلك نقطة واحدة أيضَا المقاصة كان يمر بنفس المشكلة، بالإضافة إلى كونه فريق قوي أنهى الموسم الماضي في المركز الثاني.



أسباب الهبوط في الشوط الثاني من المباراة؟

استطعنا تسجيل هدف في الشوط الأول، وفي الثاني أضفنا الهدف الثاني، بدأنا نتراجع من أجل الدفاع عن الثلاث نقاط، والمقاصة آحرز الهدف الأول، لذلك تراجعنا أكثر للحفاظ على المكسب.

ردك على.. أن ضربة الجزاء تصفية حسابات بين جريشة وسامي؟

الكابتن جهاد جريشة حكم دولي ولا يوجد خلاف قديم، وضربة جزاء مدافع المقاصة أحمد سامي في الموسم الماضي أمام الزمالك أمر مُنتهي، وعلى العكس من المفترض أننا نتظلم بسبب احتساب 8 دقائق وقت بدل من الضائع، والركلة صحيحة 100%.

رأيك في التحكيم بصفة عامة في الدوري الموسم الحالي؟

كما نلتمس العذر للفرق في انطلاقة الدوري، نلتمس لهم أيضَا بسبب عدم الجاهزية، وأتمنى الفترة القادمة تشهد طفرة في التحكيم، والأخطاء غير مقصودة.

كيف يستعد الداخلية لاستكمال الدوري خلال فترة التوقف الدولي؟

عقب مباراة المقاصة الفريق حصل على راحة 48 ساعة، ثم عاد الجميع للمران، وسنخوض مباراتين وديتين أمام الإنتاج الحربي وبتروجيت؛ لتجهيز اللاعبين لمباراة الرجاء المُقبلة.

لماذا يعاني الداخلية من العقم التهديفي الموسم الجاري؟

أعتقد أن الحالة التهديفية متوسطة بالنظر لـ4 مبارايات بـ4 أهداف، بالمقارنة إلى عدم وجود الإنسجام وبناء فريق جديد، والأهداف التي تلقاها الفريق كانت أمام الزمالك، ومعدل التهديف سيتحسن الفترة المُقبلة.



لماذا لا يتعاقد الداخلية مع مطاريد الأهلي والزمالك ويكتفي بالشباب؟

الحالة المادية تمنعنا من ذلك، لاعبو القطبين يطالبون بـ3 أو 4 مليون، وهذا ليس في مقدورنا، أما العناصر الشبابية تكتفي بأقل من مليون، لكني أراهن على العناصر الموجودة.

هدف الداخلية من الدوري خلال الموسم الحالي؟

هدفي خلال الموسم الجاري البقاء في الممتاز بشكل مُشرف أو الركود في المنطقة الدافئة من الجدول، والجميع يلاحظ تدعيم الفرق الصاعدة الأسيوطي والرجاء والنصر بعناصر جيدة ستساعدهم على البقاء، ولكن رسالتي للجميع انتظروا الداخلية قادم الموسم المُقبل.

هل سيدعم الداخلية صفوفه خلال فترة الإنتقالات الشتوية؟

وارد جدًا خلال يناير المقبل، يوجد ثلاث أماكن فارغة من الممكن أن ندعم الفريق في مركز المُهاجم الصريح من أندية إفريقيا.

ما الفيصل في مشاركة الحارس أمير عبدالحميد أو محمود الغرباوي؟

أمير حارس متميز ومن المهم التعاقد معه، وفي أوقات كثيرة تحتاج الخبرة وشد الحراس، وكذلك الغرباوي، والأنسب والأجهز سيشارك خلال اللقاء، وفي حالة جاهزية الثنائي سنلجأ للمداورة.

لماذا تركت الشرقية وفضلت الداخلية رغم وجودهما في قاع الجدول؟

تلقيت عرض من أسوان والداخلية وكانا في القاع مع الشرقية، لكن الحنين قادني للعودة إلى بيتي، إضافة إلى ذلك قماشة لاعبو الداخلية لم تكن جيدة، ولا يجوز أن يناديك أهلك وترفض التلبية، وخاطرت بإسمي وبالرغم من أننا كنا الأقرب للهبوط إلا أنني حققت إنجاز كبير وبقيت بهم في الممتاز.


ماذا كنت ستفعل لو هبط الداخلية الموسم الماضي؟

أولًا الحمد لله على البقاء، كنت سأناقش مع الإدارة مسألة البقاء أو الرحيل وعلى حسب رغبتي ورغبتهم، والعروض التي كانت ستُقدم في هذا التوقيت، والآن إسمي مصنف ضمن مدربي الدوري الممتاز.

لماذا رحلت عن الداخلية الموسم قبل الماضي واتجهت لإنبي؟

قبل نهاية الموسم، النادي ضمن البقاء في الممتاز في ترتيب جيد، وشعرت برغبتي في التغيير بعد قضاء 7 سنوات داخل أروقة النادي الشرطي، وقررت السفر لتدريب ظفار العماني لكني حولت الدفة في الساعات الأخيرة لإنبي بعد حديث مع الإدارة.

ما السر وراء عدم استكمال المهمة مع إنبي والرحيل سريعًا؟

في نهاية الدوري وصلنا للمركز التاسع، وفي بداية الموسم الجديد طلبت أسماء لاعبين لكنها لم تنضم، بالإضافة إلى رحيل عناصر هامة مثل أسامه إبراهيم ومحمد ناصف للزمالك وأكرم توفيق للأهلي دون التعويض، ولم يعجبني المناخ بين لاعبين بعينهم.

ردك على من يقول إن عبدالمنصف وصبري يسربان الأخبار للإعلام؟

رامي صبري كابتن الفريق من الشخصيات المُحترمة ولم يحدث منه ذلك، لكن الحارس محمد عبدالمنصف ولاعبين آخرين قاموا بتسريب ما يدور داخل النادي وغرفة خلع الملابس، ومثل هذا يحدث في الأندية الكبرى، ولم أجد الدعم من الإدارة لذا قرر الرحيل.

ما الأسماء التي تراهن عليها هذا الموسم؟

لست من النوعيات التي تعتمد على لاعب واحد، والداخلية كان دائمًا محط أنظار وشاهدنا انتقال مجموعة متميزة مثل رجب بكار وحسام باولو وفريد شوقي ولاما كولين وعاصم سعيد وسليم عبدالنعيم وحسام حسن المتواجد في المنتخب، ولو كنا حافظنا على هؤلاء لنافسنا على لقب الدوري.

انطلاقة الداخلية الموسم قبل الماضي مماثلة للمقاولون، هل سيستمر أم لا؟

المقاولون العرب صرح رياضي كبير مع مدرب قدير الكابتن محمد عودة ويوجد استقرار إداري بالإضافة إلى المحافظة على العناصر الرئيسية من الموسم الماضي، وتنوع اللاعبين بين الخبرات والشباب، كل هذه العوامل ستساعدهم على الاستمرار.



 

المدرب المثل الأعلي لعلاء عبدالعال؟

بحاول الإستفادة من كل المدربين العالميين، وأبرزهم بيب جوارديولا، منذ أن كان في برشلونة حتى مانشستر سيتي، ويعجبني أيضًا زين الدين زيدان وكونتي و متأثر بكاريزما جوزيه مورنيو، لكن ليس كل ما يُنفذ هناك يمكن تطبيقه في مصر.

ما هي فلسفتك الفنية في الملعب مع الفرق التي تدربها؟

أحب اللعب الجماعي وعدم الإعتماد على النجم الأوحد، واللجوء إلى الدفاع كثيرًا بسبب إمكانيات الفريق، فأنا لست الأهلي أو الزمالك، والموسم قبل الماضي قدمنا كرة هجومية.

ردك على .. الداخلية أكثر الفرق إضاعة للوقت؟

هذه ليست سمة غالبة عند الفريق، وعلى العكس نعاني من الفرق التي تقوم بتضيع الوقت ولا أحب تضييع الوقت بسبب الإصابات؛ لأن هذا يفقد متعة كرة القدم، ويستحيل نزول الطبيب لعلاج اللاعبين الغير مُصابين.

هل يشكل كبر مساحة ملعب عن آخر مشكلة للفريق؟

أعتقد أن الأمر لا يفرق كثيرًا، لكني أتمنى توحيد الكرة التي نلعب بها، واقترح أن الشركة الراعية تقوم بتوزيع 60 كرة لكل فريق وخصم حقها من الأندية، وكذلك الملعب أيضَا.

من وجهة نظرك.. أفضل مدرب وحارس ولاعب؟

لا يوجد جدال على إيهاب جلال كأفضل مدير فني، أما الحارس فأعتقد أن شريف إكرامي كان ممتاز الموسم الماضي، وأفضل لاعب المدافع سعد سمير.

وأخيرًا هل تؤيد عودة الجماهير للملاعب الفترة الحالية؟

حاليًا لا أؤيد عودة الجماهير بسبب الانفلات الأخلاقي للبعض وليس الكل، وأزمة التؤأم في لقاء الزمالك خير مثال، ويجب أن نرتقي أولًا، وتعرضت لمثل هذه الأمور أيضًا من جمهور القلعة البيضاء، لكني لم أقم بالرد.


مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*



الاكثر مشاهدة لهذا القسم