خالد علي: مستمر في السباق الرئاسي وأدعو لجمع 25 ألف توكيل

الجمعة , 12 يناير 2018 , 10:23 ص السياسة


"أرشيفية"


أعلن المحامي الحقوقي خالد علي، استمراره في خوض معركة الانتخابات الرئاسية، المزمع عقدها مارس المقبل، رغم جدولها الزمني المجحف، على حد وصفه.

ودعا علي، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمقر حملته بوسط البلد، مؤيديه إلى جمع 25 ألف توكيل قبل نهاية 25 يناير، وتقديمها إلى الهيئة الوطنية للانتخابات، من خلال سلسلة بشرية ترفع صور شهداء الثورة، والمختفيين قسريًا.

ورأى أن ثورة يناير ليست يتيمة، بل تجسد ملايين الأبناء في كل أرجاء مصر، كونها تمثل عزة وكرامة شعبها.

وقال: "إن أرادو أن تكون الانتخابات مسرحية هزلية، سأبذل جهدي لجعلها معركة حقيقية"، مؤكدًا أنه لا يمكلك سوى الرهان على الشعب، خاصة أنه لا يستطيع أن يدير ظهره لتلك المعركة في هذا التوقيت.

وأشار إلى أنه اختار معركة صعبة، يراها البعض مستحيلة، ليس لقوة المنافس ولكن لعدم عدالة شروط المنافسة أو ظروفها أو سياقها.

وسلط الضوء على التجاوزات التي رصدتها حملته في الشهر العقاري، خلال اليومين الماضيين، والتي تمثلت في حشد جماعي ومنظم لمواطنين، وإجبارهم على تحرير توكيلات، على حد قوله.

وانتقد علي، تجاهل الهيئة الوطنية للانتخابات، الدعاية والملصقات المؤيدة للرئيس عبد الفتاح السيسي، في الشوارع والميادين بالوقت الراهن.

وصعد نجم علي "45 عامًا"، في ينايرمن العام الماضي، بعد حصوله على حكم نهائي ببطلان اتفاقية لترسيم الحدود البحرية مع السعودية، والتي تضمنت نقل تبعية جزيرتي تيران وصنافير بالبحر الأحمر إلى المملكة.

ومن المتوقع أن يحرم علي من الحق في الترشح للانتخابات، إذا أيدت محكمة الاستئناف حكمًا أصدرته محكمة الجنح، في سبتمبر الماضي، بحبسه ثلاثة أشهر بتهمة ارتكاب فعل خادش للحياء العام، الأمر الذي ينفيه علي مؤكدًا أنه واثق من البراءة.

 


مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*