إسرائيل تهدد باستهداف بشار الأسد

الثلاثاء , 13 فبراير 2018 , 02:40 م السياسة


"أرشيفية"


هدد وزير الطاقة والموارد المائية الإسرائيلي يوفال شتاينيتس، باستهداف الرئيس بشار الأسد، بضربه عسكريًا، في حال اخترقت إيران الخطوط الحمراء المرسومة من قبل تل أبيب، مؤكدًا أن الجيش السوري وحزب الله متلازمان، بحسب "روسيا اليوم".

وذكر شتاينيتس، في حديث إلى "إذاعة الجيش"، أن إسرائيل ترى في الأسد عنصر ضعف، في محور المقاومة الذي يضم أيضًا إيران وحزب الله.

ودعا الرئيس السوري، إلى التفكير جديًا فيما إذا كان يريد تحويل بلاده إلى جبهة أمامية لإيران، والسماح لطهران بتزويد "حزب الله" بصواريخ عالية الدقة عبر سوريا.

وحذر من أن الأسد نفسه وحكومته وجيشه سيتضررون إذا اتخذ الرئيس السوري ذلك القرار.

ورأى شتاينيتس، أنه لا فرق اليوم بين سوريا ولبنان، مضيفًا أن الجيش السوري و"حزب الله" هما قوتان عسكريتان خاضعتان لأوامر طهران.

وقال شتاينيتس: "الأسد وحزب الله طرف واحد، وإذا تعرضنا لهجمات جديدة فإننا لن نكون ملتزمين باستهداف مصدر الاعتداء وحده، بل سنحتفظ بالحق في اختيار جبهة مناسبة".

وشتاينيتس، أحد أعضاء المجلس الأمني الوزاري، الذي بحث، الأحد الماضي، إمكانية اتخاذ إجراءات عسكرية جديدة في سوريا على خلفية تصعيد السبت.


مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*