دبي تنجح في اعتماد ثلثي الاقتصاد على التجارة والسياحة

السبت , 05 مارس 2016 , 05:36 م اقتصاد


ارشيفيه


أكد ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي، أن بلاده ستحتفل بتصدير آخر برميل نفط بعد 20 عاما من الآن، بعد أن نجحت في اعتماد ثلثي اقتصاد دبي على السياحة والتجارة وأصبح البترول لا يشكل 5 في المائة، وقال الغرير خلال مشاركته في الجلسة العلمية الأولى لمنتدى جدة الاقتصادي: "سنحقق رؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات في هذا الشأن، حيث نحاول التقليل من الاعتماد على البترول، ونجحنا في أن نجعل ثلثي اقتصاد دبي يعتمد على السياحة والتجارة، حيث نسعى إلى توفير البيئة المناسبة تجارياً وصناعياً، ونعتبر نموذجاً رائعاً للمشاركة الفاعلة والناجحة بين القطاعين العام والخاص".

ولفت إلى أن دبي طورت مصادر السياحة وقامت ببناء المطارات والطرق والمشاريع العملاقة مع تسهيل الدخول وتنويع الخدمات، وباتت تستقبل 14 مليون سائح سنوياً لتصبح من أنجح المدن على صعيد العالم في هذا القطاع، وأصبحت التجربة عنواناً لجميع دول العالم في جذب الاستثمارات، بعد أن نجحت في تعديل وتسهيل التشريعات، وتوفير البيئة الاستثمارية والتشريعية الجاذبة للاستثمارات العالمية، حيث تعمل حكومة دبي من خلال رؤية واضحة ومتزنة لجذب الاستثمارات، وأصبح اعتمادها على البترول لا يتجاوز 5 في المائة، وهي تعمل على أن يصل إلى نسبة الصفر.

وأضاف: "لاحظنا وجود صناديق سيادية عالمية محترمة مثل صندوق التقاعد الكندي والصيني والأمريكي، إضافة إلى عديد من الشركات العالمية المدرجة في سوق ناسداك دبي أو في سوق دبي المالي"،كما دعا مشاركون في الجلسة التي استعرضت تجارب أخرى في تنويع مصادر الدخل من المكسيك ومنغوليا، إلى ضرورة تنويع مصادر الدخل في مواجهة التحديات العالمية الجديدة والتراجع المخيف لأسعار النفط، وأشاروا خلال الجلسة التي ركزت على آفاق الاقتصاد العالمي وتأثيرها في السعودية، أمس، إلى ضرورة الاستفادة من تجربة دبي التي حققت نجاحاً كبيراً في الاعتماد على مصادر دخل غير نفطية.

مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*



الاكثر مشاهدة لهذا القسم