مارك زوكربيرج يعترف: "فيس بوك" شركة إعلامية

الإثنين , 26 ديسمبر 2016 , 03:15 م علوم وتكنولوجيا


مارك زوكيبرج مؤسس فيس بوك.


اعترف مؤسس موقع "فيس بوك"، مارك زوكربيرج، أن شبكة التواصل الاجتماعي العملاقة هي شركة إعلامية، لكن ليس بالمعنى التقليدي، رغم أنه أنكر ذلك على مدار أشهر.

ووقال زوكربيرج، في حوار مباشر معه مؤخرا حضرته رئيسة التشغيل بالموقع شيريل ساندبرج أيضا،  إن "فيس بوك" ليست شركة إعلامية تقليدية، تكتب الأخبار التي تظهر عبر المنصة، لكنه اعترف أن الشركة تفعل ما هو أكثر من هذا، قائلا "نحن جزء مهم من الخطاب العام".

وذكر موقع "Fortune" الأمريكي، الذي نقل الخبر، أن زوكربيرج دأب على مدار سنوات في وصف الشبكة على أنها فقط منصة تكنولوجية بسيطة، يتم فيها نشر محتوى يصنعه الآخرون، أي بمعنى آخر أنها ليست شركة إعلامية، وبالتأكيد لا تمتلك كل الحقائق، وفقا لتعبيره، لكن مع الوقت صار من الصعب عليه الدفاع عن وجهة النظر تلك، في الوقت الذي تدفع فيه "فيسبوك" لشركات إعلامية لصياغة محتوى، كما أنها تخطط لتطوير برامجها التلفزيونية الخاصة، ليس هذا فحسب، بل وجه للشركة جزء من اللوم، كونها ساهمت في نشر أخبار مضللة، ما جعلها تعلن خططًا تحاول من خلالها المساعدة في القضاء على المشكلة.

وتعد الخطوة مهمة من جانب مؤسس فيس بوك، وذلك باعترافه أن الشبكة تلعب دورا بارزا يى الطريقة التي يستهلك بها الأفراد المعلومات، وهذا الدور ليس فقط مجرد نشر الأخبار، معبرا عن استعداداه للأخذ في الاعتبار المسئولية التي قد يتحملها "فيس بوك" في هذا الشأن وان فيسبوك لديها واجب تجاه الرأى ىالعام ، وعلق الموقع ان زوكربرج ينبغى ان يكمل مساره فى هذا الاتجاه.


مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*



الاكثر مشاهدة لهذا القسم